هل الزواج يقطع رباط حب الزوج والزوجة

سؤال هام جدا يقولة معظم المتزوجين دائما فهل سيستمر الحب بيننا ام ان الزواج سيكون نهاية العلاقة بيننا وتدخل هذة الأفكار على اذهان الزوجة والزوج.

فترة الخطوبة هي اهم الفترات التى تجمع بين الازواج ليتعرف الزوج على الفتاة المناسبة التي سيرتبط بها والعكس صحيح فيقرر الطرفين أن يستكملوا طريقهم أو يفترقا إلى الأبد وقد يصلا إلى مرحلة الحب قبل الزواج ولكن يظل السؤال متواجد فى أذهانهم هل سيستمر الحب بعد الزواج أم أنه بداية النهائية ويعتبر السم القاتل والفتاك للحب، ولكن دعونا نعترف أن حب الزوج للزوجة يتزايد ويختلف بعد الزواج .

قبل الزواج يحاول الطرفين معرفة بعضهما وتقرب الطباع المختلفة ، ولكن حب الزواج يتعرض لكثير من الانتقادات والاختلافات كما يظهر الاختلاف في طريقة التفكير فقد يعرف الزواج عند الكثيرون بأنه مقبرة الحب والعلاقة بين الزوج والزوجة وربما يرى قليلون من الازواج العكس ويؤكدون أن الحب يزيد من تقارب الطرفين والألفة بينهما.

وأكد الخبراء المختصين في العلاقات الزوجية أن الحب ذا كان مؤكدا قبل الزواج لا يمكن بدا بأن ينتهي بعد الزواج واذا انتهى فهو لم يكن موجودا فى الاساس ويعتبر كان مجرد نزوة وليس حب، فمن المعروف أن الحب الحقيقي يستمر مهما حدث من أزمات وخلافات ورغم كل المسئوليات التي تقع على كاتف الطرفين ويحاول وقتها كل طرف أن يريح الأخر ويقدم له التضحيات التي تسمى “بتضحيات الحب” وهنا يستمر الحب بين الزوج والزوجة رغم كل الأزمات.

كثيرا من الأطراف يريدون الحب بعد الزواج لأنه يكون مبنى على الحياة الحقيقة والواقعية وهنا يظل الطرفين متمسكين ببعضهما و بطباعهما ولا يتغيران فيما تستمر الرومانسية بينهما والتي تعد مصدر رئيسي لاستمرار الحب كما أن خبراء العلاقات العاطفية قد وضحوا أن الحب بعد الزواج يظل أكثر متانة إذا ما بنى على حقائق ووقائع وليس مجرد أوهام وأحلام يقظة.

ولكن قد تدخل الكثير من مشاعر اليأس بين الزوج والزوجة ويموت الحب بسبب تخلى أحد الطرفين عن اهتمامة وحبة للطرف الأخر وكذلك بسبب أنانية أحداهما أو قد تقع الزوجة في عدم فهم ما يدور ببال الزوج وهنا تتدخل المشاكل والأزمات بين الأزواج ويتراجع الحب إلى الوراء لتنطلق المشاكل والضغوط التي قد تقضي على كل ما هو أمامها من الأخضر واليابس وتنعدم مشاعر الحب بين الطرفين مما يؤدي إلى انهيار ودمارالعلاقة الزوجية بعد المرور بتجربة مريرة.

وإذا أراد الزوجين نجاح علاقة الحب بينهما فيجب عليهما الإصرار على استمرار هذه العلاقة وهذا الحب وتغذية المشاعر فيما بينهما والحفاظ على الرومانسية والتعبير عن الحب بشتى الطرق المختلفة والابتعاد عن الأنانية ومحاولة التطوير في علاقتكما عن طريق افتعال أي مناسبات ليقضوا أوقات سويا مما يزيد التقارب والحب بين الزوج والزوجة كما يجب أن يكون كل طرف حريص على سعادة الأخر ورؤية ضحكته فلا تتخليا عن هذا المبدأ ابداً مهما طالت سنوات الزواج.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *